Warning: strtotime(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 56

Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 198

Warning: date(): It is not safe to rely on the system's timezone settings. You are *required* to use the date.timezone setting or the date_default_timezone_set() function. In case you used any of those methods and you are still getting this warning, you most likely misspelled the timezone identifier. We selected the timezone 'UTC' for now, but please set date.timezone to select your timezone. in /home/icphp833/public_html/almughtareb.com/libraries/joomla/utilities/date.php on line 198
«BLKD».. نجمة جديدة في سماء الموضة


اللبناني المعروف بصموده وتأقلمه وتخطّيه السريع للأزمات، أكّد ذلك من جديد خلال الفترة الوجيزة التي مرّ بها لبنان أخيراً والتي سادها التوتّر وحُبست فيها الأنفاس من جرّاء تقديم رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري استقالته من الرياض.. خلنا «الدنيا قامت ولن تقعد»!
أيّام معدودة مضت، لتعود بعدها الأمور إلى طبيعتها رافقتها عودة الرئيس الحريري إلى لبنان حيث تراجع عن تقديم الاستقالة...
أنا واحد من المواطنين اللبنانيين المقيمين في لبنان، المؤمنين بهذا الوطن، المتمسكّين به والباقين فيه بالرّغم من الصعاب والمحن التي تعصف بالعالم العربي على وجه العموم، وانعكاساتها على لبنان على وجه الخصوص. كما أنّني لم أتوانَ عن إطلاق مشروعي الجديد في عالم الثياب والموضة، الذي تزامن مع إعلان الرئيس الحريري لاستقالته، وكنت قد حضّرت لتأسيسه مسبقاً بالرّغم من المطبّات كلّها التي اعتدنا على وجودها في لبنان.
قمتُ بتأسيس شركة «BLACKED International» التي أطلقتُ من خلالها ماركة جديدة تحت اسم «BLKD»، وهي الأولى من نوعها في لبنان والشرق الأوسط، كونها مختصّة بـ «سيّد الألوان» فقط، اللون الأسود، للرجال والنساء، لتشكّل بذلك ثورة في عالم الثياب ونجمة جديدة في سماء الموضة... ونحرص من خلالها على تقديم أجمل التصميمات ذات الجودة العالية التي تُرضي الأذواق كلّها والمناسبات كافّة.
اللون الأسود يُعتبر اللون المفضّل عند شريحة كبيرة من المجتمع، ونجده في كلّ خزانة ثياب، كون ارتدائه ممكناً في الفصول والمناسبات والأوقات كافّة...
وبالرّغم من الظروف كلّها، أطلقنا الماركة الجديدة وافتتحنا فرعنا الأوّل في منطقة فردان حيث حضر حفل الافتتاح جمع من الأهل والأصدقاء وعدد كبير من رجال الأعمال وسيّدات المجتمع، لمشاركتنا فرحتنا ولجعله يوماً مميّزاً بالفعل.
مشروعنا هذا هو بمثابة شمعة أمل أضأناها في ليلنا الحالك، وهو إصرار منّا على البقاء والصمود والاستمرار في العطاء مهما كانت الظروف.. فلكلٍّ سلاحه الخاصّ في الدفاع عن الوطن، ونحن سلاحنا الاستثمار فيه.

 

لدينا نشرة